أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / الترجي الرياضي: المرزوقي حاسم.. توقاي قادم على مهل.. وإشادة بالايفواري سدريك

الترجي الرياضي: المرزوقي حاسم.. توقاي قادم على مهل.. وإشادة بالايفواري سدريك

يواصل الترجي الرياضي سلسلة نتائجه الإيجابية في الرابطة المحترفة الأولى حيث حقق عشية أمس فوزه الخامس أمام نظيره المستقبل الرياضي بالرجيش بنتيجة هدفين لصفر سجلهما متوسط الميدان فادي بن شوق والمهاجم علاء الدين المرزوقي.

انتصارا كان جد مهم لشيخ الأندية التونسية لمزيد العمل للفترة القادمة دون ضغوطات جماهيرية واسعة نظرا لما ينتظر الفريق من رهانات كبيرة على غرار فعاليات دوري المجوعات لرابطة الأبطال إفريقيا هذا الموسم و التي تنطلق بصفة رسمية يوم 12 فيفري.

انتصار الأمس كان مهما رغم المستوى المتوسط للفريق والظهور المحتشم لبعض العناصر على غرار عبد الرؤوف من الذي لم يستغل فرصة وجوده للكشف على مخزونه الكروي أمام فريق متواضع للغاية وظهر متثاقلا وتائه.

غبو يبعثر اوراق وسط الميدان للشعباني
قدم متوسط الميدان الايفواري سدريك غبو مباراة محترمة للغاية في مواجهة مستقبل الرجيش حيث أمن جيدا افتكاك الكرة كلاعب ارتكاز كما توفق نسبيا في تقديم الإضافة للخط الأمامي.

غبو صنع الهدف الأول بعد سلسلة من المراوغات وقراءة جيدا لتمركز زملائه كما كان متواجدا باستمرار في بناء الهجمة وهي مؤشرات واعدة جدا للاعب لا يزال في بداية الطريق.

ويمكن التأكيد أن الشاب الإيفواري عنصر جيد للمرحلة القادمة ، ووجوده إلى جانب غيلان وبن رمضان وكوليبالي سينفعه كثيرا وجل الترجيين يجزمون أنه سيكون رقما صعبا في المرحلة القادمة.

توغاي بثبات

قدم المدافع الجزائري محمد أمين توغاي مرة أخرى مردودا أمام مستقبل الرجيش ورغم أنه لا يمكن تقييم مستواه نظرا لأن الفريق لم يختبر جيدا إلا أن كان جاهزا في كل مرة للتدخل وتأمين التغطية.
وعرفت المباريات الأخيرة التي خاضها توقاي كأساسي تحسنا ملحوظا مقدما مؤشرات تدل على مستقبل زاهر لهذا اللاعب الشاب الذي أظهر مؤهلات بدنية وفنية جيدة. الواضح والأكيد انه سيكون له شأن كبير في إختيارات الإطار الفني في المستقبل القريب وورقة صعب التخلي عنها عند الشعباني للخط الخلفي مع تواجد عبد القادر بدران، محمد علي اليعقوبي و خليل شمام.

المرزوقي بخطى ثابتة

برهن المهاجم علاء الدين المرزوقي أنه من الانتدابات الناجحة للترجي الرياضي التونسي بتسجيله للمباراة الثالثة على التوالي وهو ما عجز عنه الكثيرون على غرار ياسين الخنيسي ومحمد علي بن حمودة.

المرزوقي ورغم اشراكه كلاعب جناح في جل المباريات الفارطة الا ان إضافته كانت واضحة عندما يشارك كرأس حربة خاصة وهو الذي منح الترجي ورقة الترشح لدوري المجموعات عندما سجل هدف الفوز اما فريق بنغازي الليبي.
المرزوقي يمكن التأكيد أن إضافته ستكون مؤكدة في الخط الأمامي للمكشخة وسيكون بلا شك المهاجم رقم واحد للترجي بشرط مواصلة الثبات و التألق و العمل مع الانضباط خارج الميدان.

شاهد أيضاً

مواهب جديدة ستمثل مستقبل المنتخب التونسي

تحضيرا للمسابقات القادمة للمنتخب المصري التونسي، قامت الجامعة التونسية لكرة القدم بعديد الإجراءات و التطورات ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *